شباب يطالبون بضرورة محاربة البطالة في خنيفرة

7 أكتوبر 2019 | الأولى, جهات | المصدر: هسبريس

نظم معطلو "تنسيقية المعطلين حاملي الشهادات بإقليم خنيفرة" وقفة احتجاج بـ"ساحة 20 غشت" للمطالبة بالتشغيل ومحاربة البطالة.

ووفق يوسف بويه، منسق التنسيقية، فإن المبادرة ليست الأولى من نوعها، بل "تدخل في إطار سلسلة من الأشكال الاحتجاجية ابتدأت منذ تأسيس التنسيقية يوم 8 ماي؛ إذ نظمت أول وقفة يوم 23 يوليوز المنصرم والثانية يوم الأحد الماضي، علاوة على لقاءات بين المعطلين للبت في أهم مطالبهم".

وبخصوص أسباب الوقفة التي شارك فيها لفيف من شريحة المجتمع المدني، ورفعت خلالها شعارات غاضبة، ويقول بويه في تصريح لهسبريس: "البطالة متفشية، خصوصا في صفوف حاملي الشهادات الجامعية، فكيف يعقل أن تتدرج في مستويات التعليم إلى أن تصل إلى أعلى المستويات وتصطدم بعد أعوام من التحصيل العلمي بأنك لن تلج سوق الشغل بسبب تفشي ظاهرة الزبونية في تقلد المناصب"، على حد تعبيره.

واستطرد المتحدث ذاته قائلا إن مطالب التنسيقية تتمثل في "التخلص من البطالة، إلى جانب الإدماج في أسلاك الوظيفة العمومية، ناهيك عن الأولوية لأبناء الإقليم في تقلد الوظائف، دون نسيان تمويل مشاريع مدرة للدخل، وكذا تخصيص منح للمعطلين وعدم تجاهل مطالبهم ومواجهتها بسياسة الآذان الصماء".