“أوبو” تطلق سلسلة جديدة مصممة لتحفيز الإبداع

2 ديسمبر 2019 | إقتصاد | المصدر: هسبريس

أطلقت شركة OPPO سلسلتها الجديدة Reno2 بالمغرب، مشيرة إلى أن "هواتف Reno2 وReno2 Z وReno2 F تعد أحدث الإصدارات من سلسلة Reno التي تتخطى حدود الإبداع لدى مستعمليها، بفضل العديد من المزايا الجديدة المتعلقة بفن التصوير، إذ تتميز الكاميرا الرباعية المدمجة في السلسلة بوجود مكبر هجين " zoom hybride" بقوة 5x، بحيث يجعل المستعملين أكثر قربا من الشيء الذين يرغبون في التقاط صور له بالهاتف النقال".

وجاء في بلاغ توصلت به الجريدة أنه "بفضل نظامUltra Dark تستطيع هواتف سلسلة Reno2 التقاط صور ليلية أكثر وضوحا وسطوعا، حتى وإن انعدمت الإضاءة تماما. كما تتسم المقاطع التصويرية (الفيديو) الملتقطة بهذه الهواتف بثبات مذهل بالاستناد إلى خاصيةUltra Steady Video؛ فيما تتيح الوظائف المتعددة المنظور المدمجة في سلسلة Reno2 لمستعملي هواتفها رؤية الأشياء من منظور مختلف، وهذا الأمر شكل حافزا لإطلاق OPPO حملة (Challenge Your Perspective)، أمام المبدعين للمشاركة في مسابقة على تطبيق "إنستاغرام"، إذ يجري التباري على إنتاج صور فوتوغرافية تعكس هذا المنظور الجديد".

وقال Steven Wan، نائب الرئيس لدى OPPO، إنه "استلهاما لروح الإبداع المفعمة أصلا في سلسلة Reno، توفر هذه النسخة الجديدة لمستعمليها المزيد من إمكانيات الإبداع، عبر إتاحة الفرصة لتجاوز كل المنظورات المعتادة بشأن فن التصوير"، مؤكدا أن "التقنية المتطورة للكاميرا تتلاءم بشكل مثالي مع شتى أنواع البيئات المحيطة بمستعملي هذه الهواتف، كما تلبي مختلف تصوراتهم، بما يمكنهم من تخليد صور لمناظر طبيعية شاسعة أو لأزقة وشوارع ضيقة، وكذا الشواطئ المشمسة أو حتى في عتمة الليالي مع انعدام ضوء القمر".

كاميرا تحرر الإبداع

وتبذل OPPO جهودها للدفع بحدود التصوير بواسطة الهاتف النقال إلى أقصى مدى. ولبلوغ هذه الغاية جرى تجهيز Reno2 بكاميرا رباعية تُمكن، بشكل متناغم، من الاستفادة من نظام مندمج للتصوير على بعد مسافة بؤرية، مرفوقة بمكبر هجين (zoom hybride) بقوة 5x، فضلا عن عدسة ذات زاوية جد واسعة (ultra grand-angle) إضافة إلى العديد من المزايا الأخرى.

وتعمل العدسات الثلاث ذات الأبعاد البؤرية المختلفة معا وبشكل آني من أجل تعزيز قوة المكبر الهجين (zoom hybride) بقوة 5x الفريد من نوعه، بما يمكن من الحصول على تغيرات في درجات التقريب بشكل سلس وشفاف، وهذا ما يتيح فرصة أمام التقاط صور أكثر وضوحا وذات جودة جد عالية، حتى لو تم التقاطها من مسافة أبعد (كما الشأن حين التقاط صور للعروض الوثائقية بصيغة PowerPoint أو معلومات مكتوبة، أو خلال العروض الموسيقية، حيث يرغب روادها في التقاط صور واضحة للمغنيين الذين يؤدون على المنصة).

وجاء ضمن المعطيات ذاتها أن العدسة ذات الزاوية الواسعة تمكن من التقاط صور بأبعاد جد مذهلة وبتغطية مجالية تبلغ 116° درجة، بما يمكن من اعتماد عدد لا حصر له من التصورات المتعلقة بمواضيع التصوير، وبذلك أصبح باستطاعة مستعملي هواتف Reno2 التقاط صور لمناظر طبيعية شاسعة، سواء في واضحة النهار أو في ظلمة الليل، حتى ضمن مساحات ضيقة، بما يعكس قوة الأداء الاستثنائي لهذه الهواتف، بصرف النظر عن الشيء موضوع التصوير أو المكان حيث يتواجد.

وتمكن هواتف Reno2 من التقاط صور رائعة حتى في ظل إضاءة خافتة؛ وذلك بفضل العدسة الرئيسية بدقة 48 ميغابيكسيل، المجهزة بنظام ثبات الصورة، بفتحة عدسة تبلغ F1 ولاقط 1/2 بوصة، وكذا تقنية Quad Bayer، فيما يكفل نظام Ultra Dark المدمج في سلسلة Reno2 التقاط صور في مجموعة من الأماكن المظلمة، وذلك ارتكازا على الخوارزمية القوية NPU الخاصة بـOPPO، حيث تمكن من التقاط صور تفوق في جودتها الإمكانيات المتاحة أثناء الرؤية بالعين المجردة، حتى مع مستويات إضاءة تقل عن 1 lux، وذلك بفضل تقليص الشوائب (الضوضاء) عبر تقنية الذكاء الاصطناعي (AI) المحسنة في مختلف هواتف هذه السلسلة.

وأشار البلاغ إلى أن "إعدادات العرض الحيوي للبرنامج تضمن إضاءة مناسبة للصورة، بما يمكن من التقاط لقطات واضحة ووضاءة حتى أثناء الليل، بفضل الخوارزمية NPU المدمجة، والتي تسرع معالجة الصور"، مضيفا أنه "رغم أن العين البشرية لا تستطيع اختراق الظلمة، فبإمكان مستعملي هواتف سلسلة Reno2، من الآن فصاعدا، التقاط مشاهد رائعة ليلا تحت جنح الظلام، على شاكلة صور لليراعات وهي تتطاير ليلا أو عند تخليد عشاء تحت ضوء الشموع".

ولأن صورة واحدة لا تستطيع سرد كل قصة بكامل تفاصيلها، يضيف البلاغ، فإن اهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعي ينصب، يوما بعد آخر، على تصوير مقاطع الفيديو، وهو ما جعل OPPO تولي اهتماما خاصا، أكثر من السابق، للتصوير بالفيديو. كما تحسن التقنية المتطورة لثبات المقاطع التصويرية من جودة مقاطع الفيديو، وهو ما يتيح لمستعملي هواتف Reno2 تخليد لحظاتهم خلال ممارستهم الجري أو عند التزحلق أو التزلج أو أثناء ركوبهم الدراجة العادية وكذا في كثير من الوضعيات المختلفة.

وقالت الشركة إن كل ما ذُكر أصبح ممكنا بالارتكاز على خاصية IMU التي توفر نسبة فائقة من رصد العينات، وكذلك بفضل تزويد هواتف Reno2 بمثبت إلكتروني للصورة ومثبت لعدسة التصوير، إذ تمكن هاتان الخاصيتان من امتصاص اهتزازات المستعملين بدقة عالية، وكذا بمعدل تحديث للصور يصل إلى 60 صورة في الثانية، وهو ما يمكن من تحسين مستوى الثبات والمرونة وينعكس في المجمل إيجابا على جودة مقطع الفيديو.

تصميم يمزج بين الأناقة والفعالية

وجرى تزويد هواتف سلسلة Reno2 أيضا بشاشة AMOLED بحجم 6.5 بوصة، والتي توفر مستوى عرض بدقة 2400x1080 بيكسيل، كما أنها تمثل 93,1% من مجموع حجم الهاتف. وقد تم تصنيع الشاشة من زجاج Corning® Gorilla® الشديد المقاوم من الجيل السادس.. فيما أشار البلاغ إلى أن هاتفَيْ Reno2 Z وReno2 F يتوفران بدورهما على شاشة من نوع AMOLED بحجم 6.5 بوصات، أصغر قليلا، بدقة عرض تبلغ 2340x1080 بيكسيل، وبنسبة تمثل 91,1% من الحجم الكلي للهاتف. كما أن هذه الشاشة مصنوعة من الزجاج المقوى Gorilla® من الجيل الخامس.

أما هاتف Reno2، يضيف البلاغ، فيحتوي على شاشة AMOLED Sunlight المطورة، والتي تمنح مستوى إضاءة كاف حتى في الأماكن الخارجية التي تكون ساطعة بشكل خاص. وتظل هذه الشاشة قادرة على البقاء في وضع الاستعداد لمدة تبلغ 50% أطول من الشاشة العادية، موفرة، في المقابل، انخفاضا في استهلاك الطاقة يبلغ 6%. كما يتوفر Reno2 على كاميرا قابلة للإخفاء من طراز Shark، التي تمكن من التقاط صور فائقة السطوع مرفوقة بنظام التجميل الجديد بواسطة تقنية الذكاء الاصطناعي (AI)، فيما جرى تزويد هاتفي Reno2 Z وReno2 F بكاميرا أمامية قابلة للإخفاء بجودة 16 ميغابيكسيل بالاعتماد على الإضاءة المحيطة.

وتتميز أشكال هواتف سلسلة Reno2 باعتماد مجسمات منحنية مصنوعة من قطعة واحدة، وبدون حواف أو مفاصل، وذلك بفضل تقنية المعالجة ثلاثية الطبقات. كما يتمتع هاتف Reno2 بمظهر براق تتغير ألوانه انسجاما واختلاف الأماكن، إذ تحاكي هذه الألوان أعماق المياه المتغيرة وتحيل على الجمال الغامض للبحار العميقة.

أجهزة وبرامج متطورة

وتشتغل سلسلة Reno2 بنظام تشغيلColorOS 6.1 الذي يعمل وفق النسخة الأخيرة من نظام الآندرويد Pie 9.0 الذي يوفر تجربة استخدام جد سلسة وأكثر مرونة وجد رائعة، فضلا عن تجربة بصرية جديدة، بالاعتماد على تشكيلات الورق الملون الذي يتناغم بشكل مثالي مع التصميم الخارجي للهاتف.

وأشار بلاغ الشركة إلى أنه تم توظيف ألوان متدرجة وساطعة وأنيقة وبدون حواف، مع الاعتماد على أنظمة للتعرف على الحركات والإيماءات تراعي مختلف وضعيات الإمساك الممكنة، بما يبعث على الراحة أثناء استعمال الهاتف بيد واحدة؛ فيما تتيح سلسلة Reno2، موازاة مع ذلك، فرصة خوض تجربة ألعاب كاملة، بالاعتماد على عدة خاصيات محسنة كما الشأن بالنسبة لـTouch Boost2.0 وFrame Boost 2.0 وكذا Game Space.

وتساعد خاصية Touch Boost 2.0 مستعملي هذه الهواتف على تجنب التعثرات المعتادة أثناء النقر على الألعاب المشغلة، بينما تضطلع خاصيةFrame Boost 2.0 بتحليل حالة أداء الهاتف المحمول، بما يمكن من ضبط ترددات الصور ومستوى ثباتها بشكل يعطي الأولوية قبل كل شيء لخوض تجربة لعب من الدرجة الأولى، وفي المقابل، تكفل خاصية Frame Boost 2.0 تدبير كل الموارد الضرورية لتجنب الاستهلاك المفرط للطاقة، وكذا ارتفاع درجة حرارة الهاتف، زيادة على ذلك، تدبر Game Space بشكل جماعي كل تطبيقات الألعاب، بما يتيح للمستعملين خوض تجربة ألعاب غامرة.

وفي المجمل، حصلت سلسلة Reno2 على شهادة تميز بخمس نجوم من قبل مؤسسةTUV ، التي تختبر الأداء الكلي للهاتف بالاعتماد على عدة معايير ومؤشرات مثل جودة الشاشة ومدى عمر البطارية وفعالية الأداء وقوة الإشارة، كما انصب اهتمام OPPO على تحسين عرض محتوى الفيديو من أجل تقديم تجربة غامرة أكثر؛ وذلك من خلال الشاشة العالية الجودة لسلسلة Reno2، وأنظمة Dolby Atmos® ، وHi-Res Audio.

وتتوفر سلسلة OPPO Reno2 على تقنية 3.0 VOOC Flash Charge التي تضمن شحنا سريعا وآمنا لبطارية الهاتف، إذ تعتمد على خوارزمية VFC الجديدة التي تقلص إلى حد أقصى آخر %10 من وقت شحن البطارية؛ وذلك بمضاعفة سرعة إعادة الشحن، فيما تم إرفاق نظام VOOC Flash Charge 3.0 ببطارية ذات سعة شحن تبلغ mAh4000 (Typ) الخاصة بسلسلة Reno2، والتي توفر المزيد من الاستقلالية والحفاظ على مخزون البطارية.

شراكات لخلق منظور إبداعي جديد

وجاء في بلاغ الشركة أنه "بوصف OPPO علامة تجارية مرادفة للإبداع، تدرك الشركة أن مستعملي هواتفها هم أشخاص يرون الأمور بشكل مغاير"، مضيفا أن "حملة (Challenge Your Perspective)، التي أطلقتها، بشأن سلسلة Reno2 الثورية، بشراكة مع تطبيق "إنستاغرام"، تتيح لمستعملي هذه الهواتف خوض تجارب جديدة تقوم على مبدأ المشاركة. كما أطلقت OPPO مشروعا مشتركا مع هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) لتسجيل عالم الحيوانات على الهواتف النقالة، مقترحة بذلك منظورا مختلفا تماما عن الحياة".

أول سماعة أذن لا سلكية بدون ضوضاء

وجدت OPPO في حدث إطلاق سلسلة Reno2 فرصة مواتية لعرض سماعة الأذن الجديدةOPPO Enco Q1 Wireless Noise Cancelling Headphones، والتي تعد أول سماعة لا سلكية مجهزة بنظام يلغي الضوضاء، وهي ثمرة سنوات من الخبرة التي راكمتها OPPO في مجال تكنولوجيا الصوت، إذ تعتمد سماعة الأذنOPPO Enco Q1 على نظام هجين يتكفل بإلغاء حيوي للضوضاء، إذ يمكن الميكروفونات الخارجية من العمل سوية وفق خوارزمية مخصصة بوضوح لعزل الضجيج، والحيلولة دون التأثر بالضوضاء المحيطة.

وتم تزويد سماعة الأذن بمكبرات صوت حيوية مغطاة بأغشية مركبة بمقاس 11,8 mm، فضلا عن إمكانية تشغيلها للصيغة الصوتية AAC (Audio Advanced Coding)؛ إذ توفر سماعة الأذن الجديدة ثلاثة أنماط صوت غامرة ثلاثية الأبعاد، مع ضبط للصوت بطريقة مطورة من قبل خبراء متخصصين في المجال. وبفضل كل هذه المميزات، سيصبح بإمكان المستعملين الاستمتاع كثيرا بالموسيقى، وكذا الألعاب والفيديو في شتى الأوضاع وفي مختلف الأماكن التي يتواجدون بها.

وجرى تصميم السماعات بشكل مريح، فقد تمت ملاءمتها مع شكل الأذن حتى يتسنى تثبيتها بشكل مريح داخلها، كما تم تزويدها بشريط أنيق يحيط بالعنق لتوفير راحة وثبات أكثر خلال الاستعمال، حيث تبدو سماعة الأذن بمظهر بسيط، رصين وأنيق وبهيكل خفيف ومريح، وتوفر مرونة قصوى، بما يتيح لمستعمليها خوض تجربة صوتية مذهلة.

وتعتمد سماعة الأذن على منفذ شحن USB من نوع C (Type C) من أجل شحنها، وهي قادرة على تشغيل الصوت لمدة 15 ساعة متواصلة، في حال تفعيل خاصية عزل وإلغاء الضوضاء، وفي مدة تبلغ 22 ساعة متواصلة في حال عدم تفعيل هذه الخاصية.

معلومات حول عروض سلسلة :Reno2

وقالت الشركة ذاتها إنه "سيتوفر OPPO Reno2 بلون أسود براق، أو الأزرق المستوحى من زرقة المحيطات، والوردي المستوحى من غروب الشمس، بذاكرة وصول عشوائي 8GB RAM و256GB ROM، ابتداء من 23 نونبر في المغرب بسعر 5799 درهما، فيما سيتوفر OPPO Reno2 F بلون أخضر مستوحى من مياه البحريات والأبيض السماوي، بذاكرة وصول عشوائي 3GB RAM و128GB ROM، ابتداء من 23 نونبر في المغرب بسعر 3999 درهما. وقد تختلف الأسعار ومدى توافر المنتوجات تبعا لاختلاف أسواق العرض.

معلومات حول OPPO:

يُشار إلى أن OPPO هي إحدى أشهر العلامات التجارية العالمية للهواتف الذكية، ومنذ إطلاقها، في عام 2008، لأول هواتفها الذكية - "Smiley Face" - تكثف جهودها من أجل خلق تناغم بين الرضا الجمالي والتكنولوجيا المبتكرة على مدى 10 أعوام.

واليوم، توفر OPPO لزبنائها مجموعة واسعة من الأجهزة الذكية التي تعتمدها أنظمة التشغيل Find وSéries R et F، وColor OS، فضلا عن خدمات الأنترنيت مثل OPPO Cloud وOPPO +، فيما تسجل OPPO حضورها في أكثر من بلد وإقليم، مع 6 مختبرات للأبحاث في العالم ومركز عالمي للتصميم يتواجد بلندن. ويسخر 40 ألف مستخدم في OPPO جهودهم لابتكار تجارب جديد وإضفاء قيمة كبرى على حيوات العديد من زبناء العلامة في مختلف بقاع العالم.