البنك الشعبي يطور الهوية البصرية وشعار المؤسسة

6 يناير 2020 | إقتصاد | المصدر: هسبريس

أكدت مجموعة البنك الشعبي أن الشارة الجديدة تأتي لدعم قيم القرب والمواطنة والابتكار وفعالية الأداء المشكلة لهوية المجموعة، موردة أن الشكل التصميمي الجديد المؤلف من سطرين مكن العلامة من أن تصبح أكثر تأثيرا ووضوحا مع اعتماد أسلوب حديث في الخط.

وأوردت المجموعة، في بلاغ صحافي توصلت به هسبريس، أن الفرس، باعتبارها الشعار التاريخي للمجموعة، قد تم إبرازها بواسطة حلقة ترمز للمجال الرقمي الذي انخرطت فيه مجموعة البنك الشعبي المركزي بشكل قوي، إذ يحيل الشكل الدائري إلى الكرة الأرضية، باعتبارها رمزا لانفتاح المجموعة على الصعيد الدولي، والحاضرة اليوم في 32 دولة.

ورافق هذه الشارة الجديدة، يقول البلاغ، شعار مؤسساتي جديد (نكبرو جميع)، يرمز إلى رغبة البنك الشعبي في الاضطلاع بدور محوري في التنمية المستدامة للأفراد والمقاولات والمجالات، ويعزز موقع المجموعة باعتبارها بنكا تعاونيا وتضامنيا بحضور محلي راسخ في كافة جهات المملكة، وبالتزام قوي بمواكبة زبنائها ومكوناتها في كل مرحلة من حياتهم ومشاريعهم.

وموازاة مع تطور هويته البصرية، أطلق البنك الشعبي عبر الأنترنيت www.groupebcp.com. وتماشيا مع الممارسات الرقمية الراهنة، يعتبر هذا الموقع الإلكتروني الذي ينتمي إلى الجيل الجديد سريع الاستجابة، مع اعتماده مقاربة "الهاتف المحمول أولا".

ويوفر الموقع الإلكتروني الذي تم تصميمه بثلاث لغات، هي العربية والفرنسية والإنجليزية، طريقة مثلى للاستخدام وولوجا أفضل للمعلومة من أجل تجربة جيدة للزبناء.

ومن خلال توزيعه على أربعة فضاءات خاصة، (الموقع المؤسساتي، الخواص، مغاربة العالم، المقاولات)، يراهن الموقع الإلكتروني الجديد على تفاعل أكبر مع إمكانية مشاركة المحتويات مباشرة على شبكات التواصل الاجتماعي.

وهكذا، فالهوية البصرية الجديدة والشعار المؤسساتي الجديد، والموقع الإلكتروني الجديد، ترمز جميعها إلى دينامية البنك الشعبي الرامية لإرضاء زبنائه المغاربة والأفارقة وعلى الصعيد الدولي، يورد البلاغ الصحافي.

وأكدت المجموعة أنه يتم الترويج لتطور الهوية البصرية والشعار المؤسساتي الجديدين لمجموعة البنك الشعبي المركزي من خلال حملة تواصلية مؤسساتية، عبر كافة الدعامات وفي جميع أرجاء التراب الوطني.